Home
Get Adobe Flash player
Eng.

تأسس المعهد كأول مؤسسة رسمية للتعليم العالي في محافظة النجف عام 1978 في بناية صغيرة في مدينة الكوفة وبقسمين علميين ، وفي عام 1982 انتقل المعهد إلى موقعه الحالي في مدينة النجف الاشرف على الطريق الواصل بين النجف وقضاء المناذرة . وقد تطور المعهد منذ ذلك الحين ليصل عدد أقسامه ألان إلى 13 قسما علميا موزعة على ثلاث تخصصات رئيسية هي التخصصات التكنولوجية , والإدارية, والفنون. يمثل المعهد التقني /النجف اليوم علامة بارزة ومضيئة ضمن مؤسسات التعليم العالي ليس على مستوى محافظة النجف الاشرف فحسب بل تمتد نشاطاته ومساهماته الايجابية إلى كافة محافظات الفرات الأوسط المجاورة بشكل خاص ومحافظات العراق بشكل عام. فقد تخرج من المعهد ألاف الطلبة من كافة محافظات العراق واستطاع عدد كبير منهم إكمال دراستهم الجامعية الأولية والعليا وهم اليوم يؤدون أدوارا مهمة في كافة مفاصل الدولة والقطاع الخاص الأساسية وفي مختلف التخصصات . وقد أشاد الكثير من رؤساء الدوائر بكفاءة وأداء خريجي معهدنا منذ ثمانينات القرن الماضي ولحد ألان. كما ان فعاليات المعهد الإنتاجية شملت الكثير من محافظات العراق من خلال تقديم الخدمات الاستشارية والعلمية كالتصاميم وتنفيذ المشاريع الكبيرة وإجراء الفحوصات المختبرية للمواد الإنشائية والكهربائية ، إضافة إلى إقامة الدورات التدريبية المجانية للعاطلين عن العمل ولعوائل الشهداء وتدريب موظفي العتبات المقدسة ودوائر الدولة وبمختلف التخصصات. واليوم وبعد تأسيس جامعة الفرات الأوسط التقنية فقد تعززت فرصة المعهد لتقديم الخدمات المختلفة للمجتمع وتعظيم الموارد ورفع مستوى البحث العلمي ونشر البحوث بما يؤدي إلى تطوير إمكانيات التدريسيين والفنيين نظريا وعمليا ونقل الخبرة إلى الطلبة وتطوير المناهج.إن تركيز المعهد على الاهتمام بتدريب الطلبة في القطاع الخاص إضافة إلى دوائر الدولة يمثل رافدا أساسيا لتطوير معلوماتهم النظرية وتعزيز الجانب العملي والتطبيقي لدى الطلبة بما يحقق فلسفة التعليم التقني ويجعل الخريج جاهزا لممارسة عمله بعد التخرج مباشرة وبدون الحاجة إلى تدريب إضافي ويزيد من إمكانية حصوله على فرصة عمل في القطاع الخاص بعد تضاؤل فرص التعيين . وفي الختام لابد من تقديم الشكر الجزيل لمنتسبي المعهد كافة ( ونخص بالذكر من رحلوا إلى جوار الرب الرحيم) لما بذلوه ويبذلونه من جهود كبيرة رفعت اسم المعهد عاليا وصنعت له مكانا ساميا ومتميزا بين مؤسسات التعليم العالي والتقني في العراق.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

الاستاذ المساعد             

علي عبد الحسين الظالمي         

العميد                  
 

 

 

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.